علاج الكحه والبلغم عند الاطفال الرضع

طرق طبيعية وامنة على طفلك

من المؤلم أن تعرف أن طفلك الرضيع يعاني من الكحة والبلغم على الرغم من أن نزلات البرد والسعال شائعة، خاصة بين الرضع والأطفال الصغار فإن ذلك لا يخفف من قلق أحد الوالدين الذي يستمع إلى طفله وهو يسعل بشدة وغير قادر على التنفس بشكل طبيعي، المشكلة هي أن أدوية السعال والبرد الآمنة للبالغين يمكن أن تسبب آثارا جانبية خطيرة على الأطفال دون سن الثانية. ومع ذلك ، هناك أشياء يمكنك القيام بها من خلال بعض العلاجات المنزلية التي تمكنك من علاج الكحه والبلغم عند الاطفال الرضع.

علاج الكحه والبلغم عند الاطفال الرضع في المنزل

عندما لا يكون سعال الرضيع قاسياً بما يكفي للتفكير في زيارة الطبيب فإن العلاجات المنزلية التي سأذكرها لك قد تفي بالغرض وتعالج طفلك من أعراض الكحة والبلغم.

  1. إذا كان الأمر مجرد نزلة برد بسيطة فإن بعض المشروبات الدافئة كالينسون تعتبر من أفضل العلاجات المنزلية للكحة خاصة للأطفال الرضع، مع تحضير محلول الماء والملح واستعماله كقطرة للأنف لتخليصه من الإفرازات المخاطية.
  2. إذا كان عمر طفلك 1 سنة على الأقل ، فيمكنك منحه العسل (ولكن لا تعطي العسل لطفل أصغر من 1). يمكنك أيضًا مزج العسل بالماء الدافئ حتى يسهل عليه شربه.
  3. زيادة مقدار السوائل التي يحصل عليها طفلك ويجب على الأطفال دون سن 6 أشهر فقط شرب حليب الثدي أو حليب الصيدلية ، وليس الماء أو العصير.
  4. رفع رأس الطفل لتسهيل عملية التنفس، هل سبق لك أن نمت مع الوسائد الإضافية عندما كان لديك انسداد الأنف للتنفس بسهولة أكبر؟ هذه الحيلة تعمل للأطفال أيضًا ببساطة ضع وسادة أو منشفة مطوية تحت رأس فراش طفلك لخلق زاوية طفيفة هذا سوف يرفع رأسه بأمان ويساعده على التنفس.
  5. الرطوبة في الهواء تجعل التنفس أسهل ، لذا من الأفضل أن يتوفر لديك جهاز البخار الذي يساعد في اذابة المخاط من الانف والتخلص من البلغم ويتواجد هذا الجهاز في معظم الصيدليات.

أسباب الكحه والبلغم عند الاطفال الرضع

هناك العديد من الأسباب التي تؤدي للإصابة بالكحة وما يرافقها من بلغم وارتفاع في درجة حرارة الجسم و التغيرات الجوية هي أهمها والتي غالبا ما تكون عابرة ولا تستدعي زيارة الطبيب، ولكن هذا لا يمنعنا من أن نعرف أكثر عن هذا الموضوع خصوصا عندما نتحدث الأطفال الرضع لأنهم الأكثر عرضة للإصابة بنزلات البرد وإليك أهم الأسباب:

  • الإصابة بالفيروسات او البكتريا التي تسبب التهاب الشعب الهوائية.
  • بعض أمراض الحساسية التي تصيب الجهاز التنفسي.
  • تسرب افرازات الانف الى داخل الصدر .
  • الاصابة بمرض الربو .
  • دخان السجائر

الحمى المرافقة لنزلات البرد عند الاطفال الرضع

بعض نزلات البرد والسعال تأتي مع حمى خفيفة، إذا كان طفلك يعاني من حمى اتبع الخطوات التالية:

  • الأطفال أقل من شهر واحد: اتصل بطبيب الأطفال. الحمى ليست طبيعية.
  • الأطفال أقل من 3 أشهر: اتصل بالطبيب للحصول على المشورة.
  • الأطفال من عمر 3 إلى 6 أشهر: أعطوا البراسيتامول كل 4 إلى 6 ساعات حسب الحاجة، اتبع إرشادات الدواء عن كثب واستخدم فقط المحقنة التي جاءت مع الدواء، وليس ملعقة منزلية.
  • الأطفال الذين يبلغون 6 أشهر أو أكبر والأطفال الصغار: أعطوا البراسيتامول كل 4 إلى 6 ساعات أو إيبوبروفين كل 6 إلى 8 ساعات. لا تعطي كلا الدواءين في نفس الوقت.

أنواع الكحة التي قد تصيب الاطفال الرضع

الكحة هي طريقة الجسم لحماية نفسه ، ويوضح هوارد بالبي ، دكتوراه في الطب ، مدير الأمراض المعدية لدى الأطفال في المركز الطبي في مقاطعة ناسو في إيست ميدو ، نيويورك. يعمل السعال كطريقة يستخدمها الجسم لتخليص الحلق من البلغم ، وتسرب المخاطات الأنفية (مخاط الأنف الذي يقطر أسفل الحنجرة). وهناك نوعان من الكحة التي قد يتعرض لها طفلك:

  1. السعال الجاف: يحدث هذا عند إصابة الطفل بالبرد أو الحساسية
  2. السعال الرطب: وينجم ذلك عن مرض تنفسي مصاحب للعدوى البكتيرية. هذا يسبب البلغم أو المخاط

الأطفال الذين تقل أعمارهم عن 4 أشهر لا يسعلون كثيرا، لذلك إذا فعلوا ذلك، فهذا أمر قد يكون خطيرا خصوصا إذا كان الرضيع يسعل بشكل رهيب ، فإنه يمكن أن يكون الفيروس المخلوي التنفسي (RSV) ، وهو عدوى فيروسية خطيرة للرضع. بمجرد أن يكون عمر طفلك أكبر من سن 1 ، تكون الكحة أقل إثارة للقلق. في معظم الحالات ، هناك احتمالات بأن السعال عند طفلك ليس أكثر من نزلة برد عابرة.

متى يحتاج طفلي إلى رؤية طبيب؟

  • إذا كنت تعالج سعال طفلك في المنزل لبضعة أيام وتزداد الحالة سوءًا ، فيجب عليك زيارة طبيب الأطفال الخاص بك.
  • الربو والحساسية يمكن أن تسبب السعال المزمن وتحتاج إلى علاج من قبل الطبيب، قم بتحديد موعد إذا كنت تعتقد أن سعال طفلك سببه هو الربو أو الحساسية.

من العلامات التي يجب أن يرى فيها طفلك طبيبًا ما يلي:

  • السعال الذي يدوم أكثر من 10 أيام
  • حمى فوق 38 درجة مئوية لأكثر من 3 أيام
  • إذا أحسست أن طفلك يواجه صعوبة كبيرة في التنفس
  • إذا شككت أن طفلك يعاني من ألم في الصدر

سيراقب الطبيب تنفس طفلك ، وفي بعض الحالات ، قد يستخدم الأشعة السينية للحصول على تشخيص.

اذهب إلى غرفة الطوارئ إذا كان طفلك:

  • يعاني من خمول تام وقلة الحركة فهذا يدل على أن حالته الصحية متدهورة.
  • إذا ظهرت عليه علامات الجفاف.
  • إذا كان لديه يتنفس بسرعة وضرات قلبه متسارعة.
  • ظهور بقع ذات لون أزرق على الشفتين ، الأظافر ، أو الجلد ، وهو علامة على نقص الأكسجين.

 

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *